كـلـمـة رئـيــس الــــوزراء

 

التزاماً من الحكومة بتنفيذ تعهداتها بتعزيز الشفافية والمصداقية، تنطلق منصة "حقك تعرف"، المنصة الإلكترونية الرسمية للتحقق من المعلومة، بهدف مواجهة ظاهرة الإشاعة ومكافحة الأكاذيب، التي أرّقت المجتمع الأردني ككل، وباتت ساحة لاغتيال الشخصية، بل تهديدا للأمن النفسي والمجتمعي والوطني، وأخـذت تضرب عميقا في قيمنا الاجتماعية، وتشكك بمنجزاتنا الوطنية، ناهيك عن آثارها المدمرة على اقتصادنا، والاستثمار بشكل خاص.

إن الحكومة تعي تماما أن مواجهة الإشاعة لا يكون إلا من خلال المبادرة بتقديم المعلومة الصادقة والحقيقة، ولا شيء غير الحقيقة، وعدم ترك الـمـعلـومات الخاطئة قيد التداول دون توضيح.

من هنا، حرصنا على إطلاق هذه المنصة الإلكترونية "حقك تعرف"، لتكون مرجعا للباحث عن المعلومة الصحيحة في حال انتشار أية إشاعة أو أخبار مضللة، والأهم من ذلك ضرورة التوعية بمخاطر الإشاعة، والتحقق من مصدر المعلومة والتأكد من صحتها، قبل المساهمة بنشرها وتداولها دون المعرفة بعواقبها.

إن مواجهة الإشاعة والأخبار المغرضة والمغلوطة مسؤولية تشاركية، لا تستطيع الحكومة، وحدها، مواجهته ما لم تتضافر جهود القطاعين الـعـام والـخـاص ووسائل الإعلام، ومؤسسات المجتمع المدني، والمجتمع، والأفراد للقيام بذلك.

آملا من المولى أن يوفقنا جميعا للقيام بهذه المهمة تكريساَ لحق الجميع بالمعرفة، وتأكيداَ لدور الحكومة في وقف اتساع مدى وآثار هذه المشكلة التي تضرب في مجتمعنا.

د.عمر الرزاز
رئيس الوزراء